السوق المسقوف في إسطنبول غراند بازار

يعتبر غراند بازار ( السوق الكبير أو السوق المسقوف) في اسطنبول أحد أكبر الأسواق المغلقة بشوارعه الداخلية التي يبلغ عددها 60 شارعاً ومتاجره التي يصل عددها إلى 5000 متجر منوع.

يجتذب Grand Bazaar مابين 250,000 إلى 400,000 زائر يومياً !! يشتهر هذا السوق الضخم يمتاجر المجوهرات والجلود و السيراميك والبورسلان المرسوم يدوياً والسجاد الرائع والمنسوجات اليدوية والبهارات و متاجر التحف. تم تقسيم Grand Bazaar إلى أقسام كل منها يضم فئة معينة من المتاجر. اكتسب السوق أهميته منذ عام 1461م كمركز مهم للتجارة، عندما بُني بأمر من السلطان محمد الفاتح ما بين 1455م و 1461م. وقد تم توسيعه بشكل كبير خلال القرن السادس عشر وتحديداً في عهد السلطان سليمان القانوني. ثم أُعيد ترميمه مرة أخرى عام 1894م بعد زلزال أصابه.

إن قضاء يوم بأكمله في استكشاف السوق على مهل، والجلوس في أحد المقاهي ومشاهدة الحشود تمر و تتفاوض على الأسعار سيعيدكم للأجواء الرومنسية لاسطنبول القديمة.

الموقع: يقع على بعد 15 دقيقة مشياً من مسجد “آيا صوفيا – Aya Sofya” و منطقة المسجد الأزرق Blue Mosque.

أيام العمل: من الاثنين إلى السبت.

مغلق أيام الأحد و عطلات البنوك.

ساعات العمل: من التاسعة صباحاً إلى السابعة مساءً

أحرز السوق المسقوف التاريخي “كابالي تشارشي Kapalıçarşı” الكائن في مدنية إسطنبول الذي يعد الأقدم والأكبر في العالم، لقب “أغلى نقطة في تركيا”، وبلغ سعر إيجار مترمربع واحد فيه 3 آلاف و500 دولار.

جاء ذلك نتيجة بحث أجرته شركة إيفا لتقييم العقارات في إسطنبول، بعنوان “الشوارع الأغلى في إسطنبول من ناحية الإيجار الشهري”، حيث ظهر أن سعر مترمربع واحد داخل السوق المسقوف بتراوح مابين (2 – 3.5) ألف دولار.

وحسب ما جاء في تقرير لوكالة الانباء التركية “الاناضول” بهذا الشأن، فإن شارع “الاستقلال” في منطقة “بي أوغلو” وسط إسطنبول الذي يعد من أزحم شوارع المدينة، احتل المرتبة الثانية من ناحية الغلاء حيث تراوح سعر مترمربع واحد فيه مابين (250 – 500) دولار.

وكانت المرتبة الثالثة من نصيب شارع “بغداد” في الضفة الآسيوية لإسطنبول بسعر يترواح مابين (200 – 375) دولار للمترمربع الواحد، والمرتبة الرابعة لشارع “أبدي إيبكجي” في منطقة نيشان تاشي بسعر يتراوح مابين (157 – 250) دولار، والمرتبة الخامسة لشارع “بشيكتاش – جارشي”.

وأفادت مديرية شركة إيفا “جانسيل تورغوت يازيجي” بأن أسعار إيجار المحلات في السوق المسقوف التاريخي قد ارتفعت خلال عام واحد بنسبة 20% تقريبًا، وانه يتم تقبل هذا بشكل طبيعي نظرًا لعدم وجود مكان مشابه له في انحاء تركيا.

وأكدت يازيجي أن سبب ارتفاع الأسعار في السوق المسقوف بهذ الشكل يعود لكونه أحد أكثر شوارع العالم قيمة. ومازال التجار في داخله يحافظون على عاداتهم وتقاليدهم منذ مئات الاعوام. ولهذا فإن بيع المحلات يتم حتى اليوم بالذهب”

_______________

غراند بازار - اسطنبول

غ1

غ4

غ5

غ7

غ8

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *