يشكّل المسجد الأخضر Yeşil Cami مزيجا رائعا من فن العمارة وفن الزخرفة, كان أمر ببنائه السلطان محمد الأول العثماني عام 1420, وعندما تعرض المسجد لزلزال عام 1855، قام العثمانيون بتجديد المسجد تجديدا كاملا، شكل مخطط المسجد يشبه حرف T، فهو يبدأ بردهة أو ممر عند المدخل يقود إلى قاعة متوسطة يحيط بها إيوان بجهة الشرق وآخر بجهة الغرب وإيوان أكبر منهما معه محراب بجهة الجنوب، ويوجد درج يقود إلى الطابق الثاني الذي كان مكاناً لإقامة السلاطين وعائلاتهم، للمسجد مئذنتان كانتا قد أضيفتا له بعد بنائه، وقد بنيتا على النمط الباروكي الأوروبي الذي كان سائداً في ذلك الوقت.

المسجد الأخضر في بورصة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *