سبابنجا و بحيرة سابنجا السياحية الساحرة

هل تحب الاسترخاء بين أحضان الطبيعة .. ؟؟
هل تريد قضاء عطلتك في مكان جميل مخضر مزين بالمياه البراقة و الرائحة المنعشة
و صوت زقزقة العصافير وخرير الماء ؟
هل ترغب بزيارة بقعة سحرية لم يسبق لك ان رأيت مثلها .؟؟
هذه الاجواء حتما ستجدها في بحيرة سابنجا  و التي تكتب gölü Sapanca
و تعدمن أجمل وأكبر البحيرات في تركيا ، وهي قطعة من الجنة .. ذات مياه عذبة ومحاطة بالغابات الكثيفة والجبال العالية ، كما انه يوجد فيها تلفريك يصل اسفل الجبل مع أعاله لتشاهد من قمة الجبل المناظر الجميلة الموجودة في البحيرة و ستشعر وقتها انك تعانق السماء ، ولمحبي المشي والتسلق يمكنكم صعود الجبل سيرا على الاقدام .
تبلغ مساحة البحيرة 45 كيلو متر مربع و عمقها 52 متر  وهي تابعة لمحافظة سكاريا Skarya اولى و اقرب محافظات القارة الاسيوية من جهة اوربا وتبعد عن اسطنبول 135 كيلو متر . ما يميز بحيرة سابنجا أنها تستقبل أعداد كبيرة من السياح في فصلي الصيف والشتاء .. حيث تجد في كل فصل روعة مختلفة وانشطة متنوعة  في فصل الشتاء تكون الجبال المحيطة بالبحيرة مغطاة ببياض الثلوج و يحين وقتها موعد ممارسة التزلج واللعب بالثلج – اما في فصل الصيف تكتسي المنطقة بزيها الأخضر المشرق فتزداد جمالا و روعة
و يعد الجلوس على ضفاف هذه البحيرة او المشي بجانبها كفيل بأن يفرغ طاقتك السلبية ويجعلك مفعم بالحيوية والسرور
مما جعل المنطقة مناسبة للعائلات هو توفر أنشطة تناسب جميع الاعمار حيث يوجد بالقرب منها غابات
وحدائق للطيور و للحيوانات المختلفة الفريدة والكبيرة التي نادرا ما توجد في حدائق الحيوانات العادية كما تحتوي هذه الحدائق على انواع عديدة وجميلة من النباتات والأزهار . ويوجد على ضفاف البحيرة العديد من المنتجعات السياحية والبيوت الصيفية ، وعلى شاطئ البحيرة يوجد مطاعم كثيرة ومتنوعة ومطاعم الأسماك هي الأكثر انتشارا ، وهذه الأماكن الراقية ستوفر لك الأسترخاء والهدوء والأستمتاع الذي لن تفهم معناه ألأ إذا جربته .
اما طريق الذهاب من اسطنبول الى سابنجا فليس بأقل متعة وجمال فالمرور من فوق جسر البوسفور هو تجربة مميزة وباقي الطريق سيستغرق ساعتين من المناظر الخلابة و الجبال الخضراء والقرى المحاطة بالبساتين والحقول . بعد قضاء اوقات مسلية من سحر الطبيعة و جمالها بإمكانك ان تودع سابنجا وذاكرتك تحمل اجمل الصور و أروع الذكريات
تعرف على رحلة سبانجا المتوفرة من هنا اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *