متحف الشمع التركي الذي يجسد 60 شخصية عالمية مشهورة

يعتبر متحف الشمع “Balmumu”، الذي يقع في منطقة “لافنت” في مدينة إسطنبول، الأول والوحيد من نوعه في تركيا، الذي يعرض مجسمات وهياكل بشرية شمعية.
متحف الشمع2صورة لاحدى المجسمات

يوجد في المتحف مجسمات لحوالي 60 شخصية مشهورة حول العالم. وعلى الرغم من أن معظم القطع والهياكل مكونة من الشمع، إلا أن الشعر واللحى مأخوذ من شعر بشري حقيقي، وهي بذلك تبدو وكأنها حقيقية.

يتكون المتحف من 3 قاعات، القاعة الأولى تعرض شخصيات من التاريخ العثماني والإسلامي مثل السلطان “محمد الفاتح” و”جنكيز خان” و”الفارابي”. وتتيح هذه القاعة أيضا الفرصة لارتداء الملابس العثمانية التقليدية، والتقاط الصور مع الشخصيات والمنحوتات المجاورة، ومشاهدة حرم السلطان المعظم.

وفي القاعة الثانية يمكن للزوار مقابلة شخصيات تاريخية أوروبية وعالمية شهيرة مثل الرسام “ليوناردو دافنشي” والفيلسوف الألماني “كارل ماركس” والقائد الفرنسي “نابليون بونابرت”. وقد تم إحضار مجسمات ومنحوتات هذه القاعة قبل 13 عاما، من متحف بطرسبرج في روسيا.
متحف الشمعصورة لاحدى المجسمات

و يوجد في القاعة الثالثة شخصيات من التاريخ الحديث مثل المغني الأمريكي “مايكل جاكسون”، وفرقة الموسيقى البريطانية “البيتلز”. صممت منحوتات هذا القسم عن طريق استخدام الأقنعة، التي أخُذت من وجوه وأيدي الأشخاص أنفسهم.

كما يمكن للزوار صنع مجسمات شمعية لأيديهم أو أقدامهم، والاحتفاظ بها لعدة سنوات.

يقع المتحف داخل برج السفير، وهو أطول أبراج مدينة إسطنبول وتركيا،وتكلفة الدخول للشخص الواحد هي 15 ليرة تركية ( 6 دولار)، كما أن دخول الأطفال مجاني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *