تعتبر مدينة انطاكيا بانها كانت قديما ضمن اراضي الدولة السورية قبل الفتح الاسلامي ولكن تم ضمها الي حقوق تركيا عام 1939 م وشهدت مدينة انطاكيا العديد من الحملات الصليبية لاحتلالها وكانت مستهدفة بفضل موقعها المميز وطبيعتها الساحرة , وتقع مدينة انطاكيا شمال غرب سوريا في قارة اسيا تحديدا علي الضفة اليسرى لنهر العاصي , تمتاز مدينة انطاكيا بانها تتمتع بطقس رائع والمناخ المعتدل وبطبيعتها الخلابة وينتشر بها العديد من الشلالات اشهرها شلالات الدودان وايضا اشهر الجبال بها جبال تورس والتي تعتبر جاذبة للأنظار ومقصد للزوار للاستمتاع بالطبيعة الساحرة والمناظر الخلابة الطبيعية وقضاء اجمل الاوقات , ويعتمد العديد من السكان علي الزراعة حيث يشتهر بها زراعة القطن والقمح والارز والزيتون والعديد من الخضروات المختلفة ويشتهر ايضا ببعض الصناعات مثل صناعة الخيوط القطنية وصناعة الصابون والجلد ,

وتمتلك مدينة انطاكيا العديد من المعالم السياحية المشهورة والتي يقصدها السياح للاستمتاع بها وتعتبر مدينة انطاكيا احد الوجهات السياحية الهامة وتتميز بروعتها وجمالها الطبيعي وينتشر بها العديد من المنتجعات السياحية علي ساحل نهر العاصي والتي يغلب عليها الطابع الاسلامي الشرقي , اضافة الي انها تمتلك العديد من المعالم المشهورة والتي تعد واجهة للمدينة مثل متحف هاتاي الاثري ومنطقة السوق القديم وشلالات هارباي ومسجد الحبيب نصر الشامي وكهف بشيكلي وقلعة راكراس والعديد من المعالم السياحية الطبيعية والتي لابد من زيارتها عند زيارة مدينة انطاكيا وذلك للاستمتاع بها وبجمالها الخلاب وروعتها ,

كما يتواجد بها ايضا كنيسة القديس بطرس ومتحف الفسيفساء والجسر الروماني وهذه الاثار تدل علي تعاقب الحضارات علي مدينة انطاكيا وهي دليل علي الامبراطورية الرومانية .

ولمدنية انطاكيا سحر خاص وطبيعة ساحرة تجذب الزوار من جميع دول العالم للاستمتاع بها والتمتع بمظاهرها الخلابة وقضاء اجمل الاوقات بها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *