اصبحت تركيا أرض الفرص على مدى السنوات الأخيرة للمستثمرين نظرا لإقتصادها القوي، و نمو الناتج المحلي الإجمالي و التركيبة السكانية

ولكون إقتصادها السادس عشر على العالم و كونها مدخلا لأوروبا أصبحت تركيا من الأماكن المفضلة على الكثير من البلدان الأخرى التي تمتعت في الماضي بالكثير من الاستثمار الأجنبي

الاقتصاد القوي

وقد عززت الإصلاحات الجذرية في الاقتصاد التركي أساسيات الاقتصاد الكلي للبلاد ونما إجمالي الناتج المحلي بمعدل 5% في العقد الماضي بين عامي 2002 و 2013

وفقا لمنظمة التعاون والتنمية، ومن المتوقع أن يكون اقنصاد تركيا من أسرع الاقتصادات نموا من أعضاء المنظمة خلال 2011-2017، بمتوسط معدل نمو سنوي قدره 6.7 بالمئة

الموقع

تركيا لديها موقع جغرافي فريد: تربط أوروبا مع آسيا، و يمر بها 1.5 مليار نسمة والناتج المحلي الإجمالي لها يقدر بحوالي 25 تريليون دولار أمريكي. موقعها أيضا يجعلها واحدة من البلدان الأكثر ملاءمة في العالم التي تتمتع بأربعة مواسم و مناظر طبيعية رائعة

فرص السوق العقاري

وفقا لتحليل الأراضي الحضارية- اسطنبول، المدينة الأكبر في تركيا، تأتي في المرتبة الأعلى في أوروبا من حيث الفرص الاستثمارية، و أفاق تنمية المدن

منذ عام 2008، تفوقت العقارات السكنية و التجارية في سوق العقارات التركي. و في الواقع، عائدات التأجير و أسعار البيع للعقارات السكنية و التجارية بقيت في تزايد على مدى السنوات الثلاث الماضية

*.خلال منتصف المدى الطويل، يقدم مجال العقارات في تركيا العديد من الفرص للمستثمرين المحليين و الدوليين

لمدة سنتين متتاليتين 2011-2012، احتلت اسطنبول في المرتبة الأولى للاستثمارات الجديدة والناشئة حسب تقرير بي دبليو سي على حساب الاقتصاد اللامع و وثائق التفويض الديموغرافية. في عام 2013، احتلت المرتبة الأولى كما كانت المدينة مع التوقعات بشأن المبلغ أعلى للاستثمار بين المستثمرين

تنوع المشاريع

أحد الدوافع الرئيسية للمستثمرين الدوليين بالاستثمار في بلدان أخرى هوتنوع المشاريع وتركيا مع اقتصادها المشرق و فرصها المتنوعة أصبحت واحدة من أفضل الخيارات للاستثمار. و بسبب التباطؤ الاقتصادي في أوروبا اصبح المستثمرون الأوروبيون يستثمرون في تركيا، و أيضا بسبب الصراعات التي تشهدها بعض الدول العربية أصبح المستثمرين الخليجيين في الآونة الأخيرة يهتمون بشكل كبير في الاستثمار في تركيا أيضا

تصريح الاقامة

تقدم تركيا لسكانها حياة حديثة فريدة من نوعها حيث يمكن لجميع الأفراد ممارسة شعائرهم الدينية بحرية ودمج متطلباتها في حياتهم اليومية، و بمكنهم الاستفادة من مرافق الرعاية الصحية الحديثة، و المؤسسات التعليمية و الجامعات ذات المستوى العالي، والاستفادة من الأنشطة الترفيهية، و السفر أيضا داخل تركيا من منطقة إلى أخرى رائع في حين التمتع بالظروف المناخية الجميلة و الأماكن الطبيعية

وفقا للقانون المعاملة بالمثل الجديد الذي أقر في مايو 2012 من قبل الحكومة التركية، و الذي يمكين المواطنين من 129 دولة مختلفة من جميع أنحاء العالم الحصول على قيد الملكية دون قيود أو شروط داخل الأراضي التركية

مع هذا القانون الجديد، تمنح الحكومة التركية أصحاب الممتلكات الأجنبية وأفراد عائلاتهم المباشرين تصريح إقامة سنة واحدة والتي يتم تجديدها سنويا طالما لا يزال يمتلك العقار

M A G لتجارة العقارات في تركيا

الاستثمار في تركيا برشور

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *