العسل التركي، صيت عالمي وفوائد صحية

تُعد تركيا واحدة من الدول الرائدة في العالم في تربية النحل وإنتاج العسل، حيث شهد هذا القطاع تطوّرًا ملحوظًا خلال السنوات الأخيرة، تمثل بزيادة الإنتاج والوصول إلى المرتبة الثانية عالميًا بعد الصين في إلانتاج. ويتمتع العسل التركي بجودة عالية، ونكهة طبيعية مميزة.

وبحسب رئيس الاتحاد المركزي لمربي النحل في تركيا “بحري يلماز” فإنه يتوافر في تركيا ما يقارب 6.6 مليون خلية، و 102 ألف طن، و75 ألف مربي نحل محترف لإنتاج العسل، إذ تنتج تركيا أكثر من 200 ألف طن من العسل سنويًا.

كما أن 22% من أجناس النحل المختلفة في العالم موجودة في تركيا، خصوصًا أن 70% من أنواع النباتات التي تنتج العسل متواجدة في الأناضول، ومنطقة القوقاز من آسيا الصغرى

يحب الأتراك بشكل عام العسل، فهم يتناولونه صباحًا، باعتباره مكونًا أساسيًا على مائدة الإفطار إلى جانب القشطة والمربى، عدا عن تناوله في أوقات مختلفة، لذلك يصل معدل استهلاك العسل في تركيا كيلوغرام و100 غرام سنويًا للشخص الواحد.

تكثر مزارع العسل الطبيعي في جبال مدينة بورصة وغاباتها، ويُعد عسل الكستنة، وعسل الصنوبر، النوعين الأكثر شهرة في المنطقة، حيث يمكن لزوار مدينة بورصة زيارة المناحل، وفي المنحلة يمكن تجربة أنواع العسل، ومشاهدة خلايا النحل، وكيف يتم استخراج العسل، وحبوب اللقاح منها.

أنواع العسل المُنتَجة في تركيا أفضل منها في أي بلد آخر، إذ ينتشر نحل ثمار الحمضيات، وعباد الشمس، والقطن، والمراعي، والكستناء والزهور البرية، إضافة إلى الصنوبر.

وقد بلغ سعر الكيلوغرام من عسل “أيدر”، الشهير في تركيا، 300 ليرة تركية، أي ما يعادل نحو 140 دولار للكيلو الواحد، بسبب جودته وزيادة الإقبال عليه في الأسواق المحلية والعالمية، ويُنتج هذا النوع من العسل في هضبة “أيدر”، السياحية بولاية “ريزة”، المطلة على البحر الأسود، شمال شرقي تركيا.

ويعد كذلك عسل قرية انزر، أفضل أنواع العسل التركي، والتي تبعد مسافة 35 كيلو متر تقريبا عن منطقة اكي زيدرة في ولاية ريزة.

وتجدر الإشارة إلى أن الأسواق تمتلئ بالعديد من أنواع العسل، منها ما هو عسل طبيعي لم تخالطه أي مادة، ومنها ما هو مغشوش تصرفت فيه الأيدي بإضافة السكر الأبيض، أو شراب الجلوكوز، أو أي مواد أخرى، وهو سلوك غير صحي، يجعل العسل غير صالح لاستخدامه للعلاجات المختلفة. فالعلاج بالعسل يتوقف بالدرجة الأولى على كون العسل حقيقيًا خاليًا من المواد الأخرى، لأن العسل الحقيقي هو وحده الذي يحمل صفات الشفاء، التي تنطبق عليها الآية القرآنية “يخرج من بطونها شراب مختلف ألوانه فيه شفاء للناس”.

وبالإمكان تمييز العسل الحقيقي من العسل المغشوش باستخدام الملعقة لتناول العسل الموجود في الثلاجة، إذا كان العسل طبيعيًا يجب أن يسيل دون انقطاع فوري، حيث أن العسل الحقيقي يحمي نفسه بالتحول إلى الشكل البلوري.

أنواع العسل التركي الطبيعي وفوائده الصحية

– عسل مرتفعات أنزر التركي النادر، ويستخدم دواءً سريعًا لعدد من الأمراض.

– عسل الكستنة – عسل الزهور – عسل مرتفعات أيدر – عسل السدر – العسل الجبلي الطبيعي.

هذه الأنواع ذات جودة عالية، وهي موسمية، فلا يوجد منها غير الموسمي الطازج.

– عسل الكستنة chestnut

هذا النوع من العسل ذو فعالية عالية ضد البكتيريا، وغني بالفيتامينات (D,C)، كما يزيد من جريان الدم، وقوة العضلات، وهو منشط جيد للمعدة و الكبد.

ومن أهم فوائد هذا العسل فعاليته ضد التعب، وسرعة خفقان القلب، وتصلب الشرايين، والروماتيزم، والفتق، والإمساك، وعسر الهضم، كما يساعد في تقوية العظام، وفتح للشهية.

– عسل الصنوبر pine

بشكل خاص هو نافع للتغيرات الموسمية، لتأثيره على الجهاز التنفسي، وهو مفيد لأمراض الرئة، و إلتهاب الشعب الهوائية، والكحة، والربو، وإزالة البلغم، كما يساعد على إنقاص الوزن، إذا ما تم تناولته في كوب ماء فاتر قبل الطعام في الصباح .

– عسل الزهور

غني بالفيتامينات (a,b,c,d)، ويدعم الجهاز الهضمي والمناعي للجسم، كما يساعد في مشاكل سوء الهضم والتغذية، ومنشط عام بشكل يومي.

– غذاء ملكة النحل royal jelly

يعد المنشط الطبيعي الأول للحيوانات المنوية عند الرجل، وبالتالي زيادة فرص الإنجاب، وفعالية القدرة الجنسية، وهو سريع التلف، و يجب حفظه في درجات حرارة منخفضة، وله الكثير من الفوائد العلاجية التي لا يسع ذكرها.

– العكبر propolis

مضاد حيوي للبكتريا، و يساعد في علاج تشقق الجلد والجروح والحروق، له تأثير فعال على تثبيط نمو الخلايا السرطانية ومضاد أكسدة.

– حبوب اللقاح pollen

غني بالفيتامينات (a,b,c,d)، ويعتبر منشط طبيعي للجسم، ومتتم غذائي، ويعالج الكثير من الأمراض
_______________
العسل التركي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *